مِنْ حَقِّ الْمُسْلِمِ عَلَى الْمُسْلِمِ -18-11-2012

E-mail Print PDF
v\:* {behavior:url(#default#VML);} o\:* {behavior:url(#default#VML);} w\:* {behavior:url(#default#VML);} .shape {behavior:url(#default#VML);} Normal 0 false false false MicrosoftInternetExplorer4 /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"Table Normal"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin:0cm; mso-para-margin-bottom:.0001pt; mso-pagination:widow-orphan; font-size:10.0pt; font-family:"Times New Roman"; mso-ansi-language:#0400; mso-fareast-language:#0400; mso-bidi-language:#0400;}

مِنْ حَقِّ الْمُسْلِمِ عَلَى الْمُسْلِمِ

رَسُولَ اللَّهِ r قَالَ: "الْمُسْلِمُ أَخُو الْمُسْلِمِ،لاَ يَظْلِمُهُ وَلاَ يُسْلِمُهُ"([1])

عبادَ اللهِ : إنَّ مِنْ أجلِّ أهدافِ الإسلامِ أنْ يُؤلِّفَ بيْنَ قلوبِنَا وأنْ يُوَحِّدَ بَيْنَ صفوفِنَا، وأنْ تَجتمِعَ كلمتُنَا، وتلتقِيَ قلوبُنَا علَى الخيرِ والهدَى، وتسودَ بينَنَا المحبةُ والمودةُ والتعاونُ، وذلكَ إذَا رَاعَيْنَا الحقوقَ التِي أرشدَنَا إليهَا النبيُّ r فعَنْ أَبِى هُرَيْرَةَ رضيَ اللهُ عنهُ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ r قَالَ : "حَقُّ الْمُسْلِمِ عَلَى الْمُسْلِمِ سِتٌّ" قِيلَ : مَا هُنَّ يَا رَسُولَ اللَّهِ ؟ قَالَ: "إِذَا لَقِيتَهُ فَسَلِّمْ عَلَيْهِ، وَإِذَا دَعَاكَ فَأَجِبْهُ ، وَإِذَا اسْتَنْصَحَكَ فَانْصَحْ لَهُ ، وَإِذَا عَطَسَ فَحَمِدَ اللَّهَ فَشَمِّتْهُ ، وَإِذَا مَرِضَ فَعُدْهُ ، وَإِذَا مَاتَ فَاتْبَعْهُ"([2]).

وهذِهِ الحقوقُ الستةُ مِنْ حقوقٍ كثيرةٍ بيَّنَهَا النبيُّ r ينبغِي علَى كُلِّ مسلمٍ أنْ يتحَلَّى بِهَا وأنْ يقومَ بِهَا، فأوَّلُ هذهِ الحقوقِ إفشاءُ السلامِ، والسلامُ اسمٌ مِنْ أسماءِ اللهِ جلَّ وعلاَ، وقدْ جعلَ اللهُ السلامَ تحيةً فيمَا بينَنَا ، قالَ تعالَى :﴿ فَإِذَا دَخَلْتُم بُيُوتًا فَسَلِّمُوا عَلَى أَنفُسِكُمْ تَحِيَّةً مِّنْ عِندِ اللَّهِ مُبَارَكَةً طَيِّبَةً ﴾([3]) وقَالَ رَسُولُ اللَّهِ r : "وَالَّذِى نَفْسِى بِيَدِهِ لاَ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ حَتَّى تُؤْمِنُوا، وَلاَ تُؤْمِنُوا حَتَّى تَحَابُّوا، أَفَلاَ أَدُلُّكُمْ عَلَى أَمْرٍ إِذَا فَعَلْتُمُوهُ تَحَابَبْتُمْ أَفْشُوا السَّلاَمَ بَيْنَكُمْ" ([4]).

فالسلامُ سببٌ لسلامةِ القلوبِ وتآلُفِهَا واجتماعِ الكلمةِ، ولذلكَ شرعَهُ رَسُولُ اللَّهِ r فِي كلِّ حالٍ، فيسلمُ الصغيرُ علَى الكبيرِ، ويسلمُ الماشِي علَى القاعِدِ، ويسلمُ القليلُ علَى الكثيرِ، ومتَى شاعَ هذَا السلامُ فِي مجتمعِنَا وأكثَرْنَا منهُ حَلَّ الانشراحُ والأُنْسُ، وسادَتِ الأُلْفَةُ والمحبةُ بينَ أفرادِ المجتمعِ .

عبادَ اللهِ : ومِنْ حقوقِ المسلمِ علَى المسلمِ إجابةُ دعوتِه، فإذَا دعَاكَ أخوكَ المسلمُ فأجِبْ دعوَتَهُ مَا لَمْ تَكُنْ إثْمًا، وهذَا الحقُّ مِمَّا يؤلِّفُ القلوبَ ويَجمعُ الكلمةَ ويُدخِلُ السرورَ علَى أَخيكَ ولاَ سيمَا فِي الأفراحِ والمناسبات، ولهذَا يقولُ رَسُولُ اللَّهِ r : "مَنْ لَمْ يُجِبِ الدَّعْوَةَ فَقَدْ عَصَى اللَّهَ وَرَسُولَهُ"([5]). ويقولُ r: "مَنْ دَعَاكُمْ فَأَجِيبُوهُ" ([6]). فإجابةُ الدعوةِ فيهَا تآلُفٌ ومحبةٌ، والاعتذارُ عَنْ إجابةِ الدعوةِ لِسببٍ من الأسباب خيْرٌ مِنَ الإعراضِ والتجاهُلِ.

أيهَا المسلمونَ : ومِنْ حقِّ المسلمِ علَى المسلمِ أَنْ ينصَحَهُ إذَا استنصَحَهُ واستشارَهُ فِي أمرٍ عَرَضَ لهُ، وهذهِ النصيحةُ أمانةٌ، فانصَحْ أخاكَ بِمَا تُحبُّ لنفسِكَ، فإنَّ مِنْ كمالِ الإيمانِ أنْ تُحبَّ لأخيكَ مَا تُحبُّ لنفسِكَ، وإياكَ أنْ تُشِيرَ عليهِ بِمَا لاَ ترَى فيهِ المصلحةَ، فذلكَ غِشٌّ مِنْكَ لأخيكَ ، وقدْ جعلَ رَسُولُ اللَّهِ r النصيحةَ قرينةً لأركانِ الإسلامِ، فعَنْ جَرِيرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ رضي الله عنه قَالَ : بَايَعْتُ رَسُولَ اللَّهِ r عَلَى إِقَامِ الصَّلاَةِ ، وَإِيتَاءِ الزَّكَاةِ ، وَالنُّصْحِ لِكُلِّ مُسْلِمٍ([7]).

فالْمُسْلِمُ أَخُو الْمُسْلِمِ لاَ يَظْلِمُهُ وَلاَ يخذلُهُ ولاَ يحقرُهُ ، بلْ يُحبُّ لهُ مَا يُحبُّ لنفسِهِ ويكرَهُ لهُ مَا يكرَهُ لنفسِهِ ، وهذَا هوَ الإيمانُ الصادقُ.

ومِنْ حقِّ أخيكَ عليكَ إذَا عطسَ وحمدَ اللهَ تعالَى فقالَ : الحمدُ للهِ. أنْ تشمِّتَهُ بقولِكَ : يرحمُكَ اللهُ . فأنتَ تدعُو لهُ بالرحمةِ، وهوَ يُجيبُكَ بقولِهِ: يهديكُمُ اللهُ . وهكذَا المسلمونَ يعينُ بعضُهُمْ بعْضاً علَى الخيرِ.

عبادَ اللهِ : ومِنْ حقِّ المسلمِ عيادتُهُ إذَا مَرِضَ، ففِي عيادتِهِ تسليةٌ  ومواساةٌ لهُ فِي مرضِهِ ، وإشعارُهُ بأنَّ إخوانَهُ يتألَّمُونَ لأَلَمِهِ ، ويَحزنُونَ لِحُزنِهِ ، ويفرحونَ لفرحِهِ ، ويدعونَ لهُ بالشفاءِ ويتمنونَ لهُ العمرَ الطويلَ والعملَ الصالِحَ .

ومِنْ حقِّ المسلمِ إذَا ماتَ أنْ تتبَعَ جنازَتَهُ، وتصلِيَّ عليهِ، فإنَّ المسلمَ محتاجٌ إلَى دعوةٍ صادقةٍ مِنْ أخيهِ، قَالَ رَسُولُ اللَّهِ r:  "مَا مِنْ رَجُلٍ مُسْلِمٍ يَمُوتُ فَيَقُومُ عَلَى جَنَازَتِهِ أَرْبَعُونَ رَجُلاً لاَ يُشْرِكُونَ بِاللَّهِ شَيْئاً إِلاَّ شَفَّعَهُمُ اللَّهُ فِيه"([8]). وفِي اتباعِ الجنازةِ مواساةٌ لِمُصابِ أهلِهِ وأقاربِهِ وشعورٌ بِمَا أَلَمَّ بِهِمْ، تلكَ هيَ تعاليمُ سيدِنَا محمدٍ r فِي الْتحامِ المسلمينَ فِي حياتِهِمْ وتوادِّهِمْ وتعاطفِهِمْ ، يعينُ الأخُ أخاهُ، ويرحمُ المسلمُ أخاهُ، فَهُمْ كالجسدِ الواحدِ، وقدْ كانَ رَسُولُ اللَّهِ r يقومُ علَى جنائزِ أصحابِهِ، ويدعُو لهمْ بالمغفرةِ والرحمةِ .

أسألُ اللهَ أنْ يعينَنَا علَى أداءِ هذهِ الحقوقِ والقيامِ بِهَا.

أقولُ قولِي هذَا وأسْتَغْفِرُ اللهَ لِي ولكُمْ فاستغفرُوهُ .



([1]) البخاري : 2442 .

([2]) مسلم : 2162 وأحمد 9080 واللفظ له .

([3]) النور : 61.

([4]) أبو داود : 5193 .

([5]) مسلم : 1432 .

([6]) أبو داود : 1672 .

([7]) متفق عليه .

([8]) مسلم : 948 .

 
You are here: Home Weekly Khutba Arabic مِنْ حَقِّ الْمُسْلِمِ عَلَى الْمُسْلِمِ -18-11-2012

Latest News


Warning: Creating default object from empty value in H:\root\home\infosabs-002\www\TIC\modules\mod_latestnews\helper.php on line 109

Warning: Creating default object from empty value in H:\root\home\infosabs-002\www\TIC\modules\mod_latestnews\helper.php on line 109

Warning: Creating default object from empty value in H:\root\home\infosabs-002\www\TIC\modules\mod_latestnews\helper.php on line 109

Warning: Creating default object from empty value in H:\root\home\infosabs-002\www\TIC\modules\mod_latestnews\helper.php on line 109

Warning: Creating default object from empty value in H:\root\home\infosabs-002\www\TIC\modules\mod_latestnews\helper.php on line 109

Weekly Khutba


Warning: Creating default object from empty value in H:\root\home\infosabs-002\www\TIC\modules\mod_latestnews\helper.php on line 109

Warning: Creating default object from empty value in H:\root\home\infosabs-002\www\TIC\modules\mod_latestnews\helper.php on line 109

Warning: Creating default object from empty value in H:\root\home\infosabs-002\www\TIC\modules\mod_latestnews\helper.php on line 109

Warning: Creating default object from empty value in H:\root\home\infosabs-002\www\TIC\modules\mod_latestnews\helper.php on line 109

Warning: Creating default object from empty value in H:\root\home\infosabs-002\www\TIC\modules\mod_latestnews\helper.php on line 109

Who's Online

We have 44 guests online